كتب أحمد علي:

انتفض ثوار فاقوس فى الشرقية صباح اليوم بمسيرة مع بدء مظاهرات "صمودنا عيد" التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية ضمن موجة "ارحل"، استمرارا للنضال والحراك الثورى المناهض للانقلاب العسكرى والرافض للفقر والظلم المتصاعد والعبث بمقدرات البلاد.

ردد الثوار هتافات تؤكد الصمود والثبات فى الميادين حتى تحقيق جميع أهداف الثورة رغم جرائم الانقلاب، داعين جموع الشعب المصرى لكسر حاجز الخوف واللحمة مع الثوار لإنقاذ البلاد مما وصلت إليه منذ الانقلاب العسكرى من التراجع والترهل على جميع الأصعدة.

استنكر الثوار جرائم القتل خارج إطار القانون التى كان آخرها اغتيال 7 من أهالى أسيوط اعترف الانقلاب بقتلهم ضمن جرائمه التى لا تسقط بالتقادم، كما استنكروا جرائم الإخفاء القسرى والاعتقال التعسفى والانتهاكات والجرائم داخل السجون.

وأرسل الثوار التحية للرئيس مرسى والأحرار فى سجون الانقلاب وحيوا صمودهم، رافعين علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين.

Facebook Comments