أدان أحمد عاصم، المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين، استشهاد المعتقلين مجدي القلاوي وإبراهيم الباتع من الشرقية بالإهمال الطبي في سجون الانقلاب.

ووصف عاصم في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، استشهادهما بالجريمة المُنكَرَة التي تضاف إلى سجلِّ الجرائم القذرة التي يمارسها العسكر ضد المصريين.

 وقال عاصم: إن "استشهاد مجدي القلاوي وإبراهيم الباتع من الشرقية بالإهمال الطبي في سجون الانقلاب جريمة مُنكَرَة تضاف إلى سجلِّ الجرائم القذرة التي يمارسها العسكر ضد المصريين، فأين المنظمات العالمية لحقوق الإنسان؟ وأين ضمير العالم الذي سكت طويلا على خطايا عصابة الانقلاب؟".

Facebook Comments