كتب – عبد الله سلامة:

 

استنكرت أسرة الطالب المعتقل أحمد الخطيب ما يتعرض له من انتهاكات داخل محبسه رغم إصابته بمرض خطير، ومنع الزيارة عنه.

 

وقالت الأسرة – في بيان له – إنه تم منع الأسرة من الزياة لحين الذهاب لقسم مدينة نصر للتأشيرعلى طلب الزيارة، برغم أن السجن غير مكلف بذلك، والطلب منها الذهاب لمأمور القسم برغم علمهم أنه غير موجود هناك، فضلاً عن عدم التعامل معهم بآدمية مما اضطر أحمد للامتناع عن الزيارة.

 

واشتكت الأسرة من التعنت الواضح في كل الزيارات السابقة وعدم السماح لهم بالانفراد بنجلهم، مشيرة إلى دخول أحمد في إضراب كامل عن الزيارة اعتراضًا على الانتهاك الصريح ضد الأسرة، مؤكدة عدم تحسن حالة أحمد حتى الآن، محذرة من استمرار تدهور حالته الصحية.

 

وأكدت الأسرة اتخاذ كل الإجراءات القانونية لمساعدته، مطالبة بالسماح بوجود لجنة طبية مُرشحة من جانب الأسرة، كما طالبت وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب بتنفيذ ما جاء ببيانها الأمني الصادر بتاريخ ٢٩-٣-٢٠١٧ حول العفو الصحي عن نجلهم، كما طالبت بالسماح للاسرة بالزيارة طبقًا للإجراءات القانونية دون تعنت.

Facebook Comments