كتب رانيا قناوي:

قامت سلطات الانقلاب اليوم الخميس، بحملة إزالة كبيرة مدعومة بمدرعات من الأمن المركزي والشرطة العسكرية والمطافي وعدد كبير من الجرفات واللوادر، لتكسير وجهات المحلات وإخلاء بعض الأماكن بطريق المحلة–كفر الشيخ، للسيطرة على الأراضي المبنية عليها، بزعم إزالة التعديات.

وكشف بث مباشر على مواقع التواصل الاجتماعي من محافظة الغربية نقلا عن بعض الأهالي بالمنطقة تكسير سلطات الانقلاب عددا كبيرا من واجهات المحلات، وسط غضب من الأهالي الذين يشتكون من تردي الأوضاع المعشية أصلا.

واشتبك بعض الأهالي مع القوات، متهمين الانقلاب وقائده بأنهم لا يطبقون القانون إلا على الفقراء الذين يبحثون عن لقمة العيش وسط الغلاء وارتفاع الأسعار ورفع الدعم عن الغلابة.

وقال المواطن (إيهاب.س.م) صاحب محل، إن النظام فاشل، محملا السيسي سبب الخراب الذي نعيشه الآن، كما طالب بثورة شعبية للتخلص من هذا النظام الفاشي.

وقال: "ماعدناش لاقيين نأكل عيالنا.. نسرق ولا نعمل ايه؟".

محلل سياسي: آلاف الأفدنة للرهبان.. هل تستردها حكومة الانقلاب؟

Facebook Comments