كتب– عبد الله سلامة
تواصل قوات أمن الانقلاب الإخفاء القسري بحق أحمد جمال الدين محمد طاهر، مهندس كيميائي، لليوم الـ94 على التوالي، منذ اعتقاله في أحد الأكمنة بالقاهرة يوم 22 سبتمبر الماضي.

وينحدر "أحمد جمال الدين" من محافظة أسوان، متزوج وله اثنان من الأبناء، ومحكوم عليه غيابيا بالمؤبد في إحدي القضايا الملفقة له بتفجير نقطة شرطة كيما بأسوان.

من جانبه، أدان مركز الشهاب لحقوق الإنسان استمرار داخلية الانقلاب في سياسة الإخفاء القسري للمعتقلين، محملا إياها سلامة المختفين قسريا، مطالبا بسرعة الكشف عن مكان احتجازهم.
 

Facebook Comments