انطلقت منذ قليل سلسلة بشرية نظمها أهالى مدينة طلخا بمحافظة الدقهلية تنديدًا بحملات الإزالة التي تقوم بها قوات الأمن بمساعدة الجيش على منازلهم المرخصة.

رفع الأهالى خلال التظاهرة أعلام مصر وشارات "ارحل"، مُعبرين عن غضبهم من هدم ملعب مرخص للكرة الخماسية بقرية ميت عنتر وهدم واجهات عشرات المنازل الحاصلة على براءات الترخيص، متسائلين عن الهدف من تشريد الأهالي وإلحاق الخسائر المادية الجسيمة بمنازلهم مع التردي الكبير في الوضع الاقتصادي وغلاء المعيشة.

كما هتف الأهالي مُستنكرين قتل الجيش بدم بارد للأطفال والمدنين العزًل في سيناء، وعمليات التصفية البشعة التي ظهرت في التسريب الذي عرضته قناة مكملين أمس، مطالبين السيسي بالرحيل، مؤكدين أنه قد حول الجيش الى مرتزقة كما فعل بشار.

Facebook Comments