الحرية والعدالة
 

في أول ظهور لحركة ألتراس "بنات ضد الانقلاب" بأبو حماد-شرقية، بقرية الأسدية، نظمت الحركة مسيرة من قرية الأسدية رفضا للانقلاب العسكري و للمحاكمة الهزلية للرئيس مرسى، داعين الأهالي لمواصلة الكفاح لاستعادة الحرية والكرامة التي سلبها الانقلابيون
 

عبرت المشاركات عن رفضهن لتفويض المجلس العسكري للسيسي رئيسًا لمصر، وطالبوا بمحاكمة السيسي وجميع المتورطين في سفك دماء المصريين من قادة العسكر، مؤكدين استمرار فعالياتهن حتى القصاص لدماء الشهداء وعودة الشرعية

Facebook Comments