كتب– عبدالله سلامة
أحالت الانقلابية رشيدة فتح الله، رئيس هيئة النيابة الإدارية، 4 موظفين بالهيئة العامة للنقل العام بالقاهرة إلى المحاكمة العاجلة؛ لاتهامهم بالإدلاء بتصريحات لإحدى الصحف، بتاريخ 27 أغسطس 2014، تضمّنت دعوة العاملين بالهيئة إلى الإضراب العام عن العمل، بالتزامن مع بدء العام الدراسي.

يأتي هذا في إطار ملاحقة نظام الانقلاب للأصوات المعارضة له سياسيا وعماليا وشعبيا، من خلال القمع والاعتقال والحبس لعدة سنوات، مستخدما ما يعرف بقانون التظاهر وفزاعة محاربة الإرهاب.

Facebook Comments