منع الأمن الإدارى بكلية الدراسات الإسلامية جامعة الأزهر بالإسكندرية، اليوم الأربعاء ، 9 طالبات من دخول الكلية ، وإحالتهن إلى التحقيق ، وذلك على خلفية رفضهن للانقلاب العسكرى ولفقت إدارة الجامعة الموالية للانقلاب للطالبات التسعة، عدة تهم أبرزها الاشتراك فى مظاهرات داخل الحرم الجامعى بما يؤثر على سير العملية التعليمية داخل الكلية.
فى سياق متصل، قررت جامعة الأزهر برئاسة الدكتور محمد القناوى، فصل طالبين بكليتى الهندسة والعلوم، بزعم الاشتراك فى أحداث عنف والتعدى على أمن الجامعة صدر القرار بحق الطالبين، عبد الحليم محمد الشناوى المقيد بالفرقة الإعدادية بكلية الهندسة، والطالب خالد محمد جبلاية المقيد بالفرقة الثانية بكلية العلوم.

وزعمت إدارة الجامعة أن الطالبين خرجا على مقتضيات الواجب الطلابى، والتقاليد والأعراف الجامعية بجانب المشاركة فى مظاهرة ووقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 10/3/2015 م أمام مجمع الخدمات الطلابية والمكتبة المركزية وكلية الصيدلة، والاعتداء على فرد الأمن الإدارى "م.ح"، وإصابته فى يده اليمنى طبقا للتقرير الطبي.
 

Facebook Comments