قررت نيابة الانقلاب بقليوب، ظهر اليوم الاثنين، إخلاء سبيل الصحفي سيد فودة، المحرر القضائي بجريدة التحرير، من سراي النيابة بضمان محل إقامته.

ألقى القبض علي فوده بعد اقتحام منزله فجر السبت الماضي ومصادرة متعلقاته منها جهاز الحاسب الآلي والهاتف المحمول الخاص به، وتقدمت أسرته ببلاغ لنائب عام الانقلاب ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب للإفصاح عن مكان محبسه. 

Facebook Comments