أصيب عدد من الفلسطينيين في اعتداء قوات الاحتلال الصهيوني على أهالي بلدة “كفر قدوم” شرقي مدينة قلقيلية شمال القدس المحتلة، خلال مشاركتهم في المسيرة الأسبوعية.

وأفادت مصادر إعلامية فلسطينية بأن 4 فلسطينين أصيبوا بالرصاص المطاطي خلال اقتحام قوات الاحتلال للبلدة، مشيرة إلى قيام جنود الاحتلال بإطلاق كثيف لقنابل الغاز المسيل للدموع، ما تسبب في إصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق.

وفي القدس، قالت دائرة الأوقاف الإسلامية: إن 200 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان في المسجد الأقصى رغم إجراءات الاحتلال الأمنية المشددة.

فيما ذكرت مصادر محلية أن الاحتلال منع الآلاف من الدخول إلى القدس ممن تقل أعمارهم عن 40 عاما، مشيرة إلى توافد آلاف المواطنين من القدس وأراضي الـ48 والضفة الغربية ممن تزيد أعمارهم عن 40 عاما.

وأشارت المصادر إلى قيام قوات الاحتلال بإغلاق محيط البلدة القديمة، والعديد من شوارعها الرئيسة منذ الصباح الباكر، وشملت الإغلاقات أحياء وادي الجوز، والشيخ جراح، وحي راس العامود، وشوارع السلطان سليمان، وصلاح الدين، والساهرة وغيرها، ولا يسمح الاحتلال بالدخول إلا لحافلات نقل المصلين.

Facebook Comments