عبد الحميد محمود

أعلنت نقابة صيادلة مصر أنها ستنظم إضرابا جزئيا للصيادلة الحكوميين يوم الأربعاء من كل أسبوع خلال شهر فبراير الجاري، وإضراب آخر لجميع الصيدليات الأهلية يوم الأربعاء 26 فبراير بالتزامن مع إضراب الصيادلة الحكوميين, رفضا لقانون الكادر المشوه الذي أقره الرئيس الانقلابي.

وأعلنت خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم بدار الحكمة, عن عقد جمعية عمومية السبت 1 مارس المقبل، ورفع دعوى قضائية عاجلة بالقضاء الإداري لوقف تنفيذ قرار رئيس الجمهورية الخاص بإصدار قانون كادر المهن الطبية, مؤكدين وجود شبهة عدم دستورية بالقانون لعدة أسباب منها أن نقابة الصيادلة أرسلت رفضا رسميا للمشروع للمعيار الذي تم بناءً عليه هيكلة القانون وهو معيار السنة الدراسية، كما أعلنت مخاطبة رئيس الجمهورية لطلب لقاء عاجل. ومن جانبه, أعلن نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبد الجواد، إن مجلس النقابة قرر الاعتصام في حديقة النقابة احتجاجا على مشروع القانون الذي وصفه بالمجحف لحقوق الصيادلة المشروعة.

Facebook Comments