أضرب العشرات من العاملين المؤقتين بمستشفى فرشوط المركزي عن العمل، صباح اليوم الأحد، للمطالبة بتثبيتهم، وتحرير عقود شاملة وتطبيق الحد الأدنى للأجور، وصرف بدل العدوى.

وأشار المحتجون إلى أنهم يعملون بالمستشفى منذ عدة سنوات ولم يتم تثبيتهم حتى الآن، بالإضافة إلى عدم صرف بدل العدوى لهم رغم تعرضهم للعدوى من المرضى، مطالبين بتدخل وزيرة الصحة لاتخاذ قرار عاجل بتحرير عقود دائمة أو التثبيت، مشيرين إلى أنهم مستمرون فى إضرابهم لحين تحقيق مطالبهم المشروعة.

ومن جانبه، طالب بركات الضمرانى -مدير مركز حماية لحقوق الإنسان بقنا- وزيرة الصحة بتحرير عقود دائمة للمؤقتين، مؤكدا مطالبهم المشروعة فى التثبيت، خاصة أنهم يعملون فى ظروف صعبة، ومنها عدم الحماية من الأمراض والعدوى لعدم توفير المعدات التى تحميهم من مخاطر العدوى.

Facebook Comments