كتب- أحمد علي:

 

دخل المعتقل "عمر غريب" الطالب بالفرقة الأولى بكلية الشريعة والقانون في إضراب عن الطعام داخل محبسه بسجن وادي النطرون احتجاجًا على الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها إدارة السجن بما يخالف أدنى معايير حقوق الإنسان.

 

وقال المرصد الحقوقي للطلاب جامعة طنطا عبر صفحته على فيس بوك أنه وثق الجريمة من خلال شكوى أخت المعتقل والتى أكدت على تعرضه للاعتداء بالضرب والتجريد من كل ممتلكاته بالسجن ومن ثم منع الزيارة عنه و وضعه بالتأديب منذ يوم ٢٢ مارس المنقضى ومنذ ذلك الحين لم تتمكن عائلته من رؤيته أو الاطمئنان عليه  وهو ما يزيد من قلقهم البالغ على سلامته.

 

جرائم سلطات الانقلاب بحق الطالب بدأت منذ اعتقاله بتاريخ 14 أغسطس 2013 ثم افرج عنه بعد شهرين ليتم اعتقاله للمرة الثانية  بتاريخ 23/4/2014 ولفقت له اتهامات عدة لا صلة له بها ليصدر عليه أحكام بالسجن 11 عام فى ثلاث قضايا مختلفة.

 

وتطالب أسرته برفع الظلم الواقع على نجلهم ومحاكمة كل المتورطين فى الجرائم والانتهاكات التى ارتكبت بحقه كما ناشدة منظمات حقوق الانسان وكل من يستطيع تقديم العون لهم بالتحرك على جميع الاصعده مؤكده على استمرار مساندته حتى يحصل على حريته.

Facebook Comments