أعلنت وزارة الخارجية الكيان الصهيوني، اليوم الثلاثاء، عن إعادة فتح سفارة بلادها في الأردن تدريجيا.

وذكرت مصادر أردنية أن الحكومة الصهيونية دفعت تعويضات مالية قدرها 5 ملايين دولار لذوي محمد الجواودة وبشار الحمارنة والقاضي رائد زعيتر قتلى السفارة الصهيونية في الأردن.

وذكرت أن الحكومة تسلّمت التعويضات، ووزعتها على ذوي القتلى، الذين قبلوا التعويض وأسف واعتذار الكيان الصهيوني.

يذكر أن مبنى سكنيا تستأجره السفارة الصهيونية لموظفيها في عمان، قد شهد الصيف الماضي مقتل الشاب محمد الجواودة، والدكتور بشار الحمارنة برصاص حارس أمن صهيوني في المبنى، إثر تعرضه للوخز بمفك على يد أحد القتلى ما أسفر عن إصابته بجروح طفيفة.

Facebook Comments