الحرية والعدالة


وسط تكتم من المسئولين بمستشفى المحمودية العام بمحافظة البحيرة، تترد أنباء قوية عن وصول حالتي إصابة بمرض إنفلونزا الخنازير.

وأكدت مصادر من داخل المستشفى أنها تخلو تماما من العقار المطلوب لعلاج الحالات، وهو ما يضطرهم إلى صرف العلاج من بعض الصيدليات الخاصة بالمدينة، مع تحميل المواطنين تكلفة العلاج.

جدير بالذكر أن حالتين قد لقيتا مصرعهما، أمس وأول أمس، بمستشفى الصدر بدمنهور؛ نتيجة الإصابة بالفيروس، بالإضافة إلى تواجد عدد من الحالات المشتبه فيها في عدد من مستشفيات المحافظة.

 

Facebook Comments