كتب- محمد مصباح:

 

يسرق السيسي وعصابته الانقلابية المصريين ليل نهار؛ عبر فرض رسوم وضرائب بدون تقديم خدمات، ورفع الأسعار كافة الخدمات بشكل جنوني، بالإضافة إلى تنازله عن أجزاء غالية من الأرض للخليجيين؛ للحصول على مليارات يضعها في مشروعات غير مجدية أو طرق وكباري سرعان ما تتصدع.

 

وتعتبر مصادرة أموال المصريين عبر تأميم الشركات والمشاريع الناجحة أسوأ أنواع الاستيلاء التي تتبعها حكومة الانقلاب ضد المصريين؛ سواء الرافضين للانقلاب أو حتى الذين أيدوا تلك الجريمة.

 

"بوابة الحرية والعدالة" تستعرض في "الإنفوجراف" التالي مظاهر تلك السرقة والنهب العلني لأموال الشرفاء لصالح عصابة من اللصوص والمحتالين الذين لم يتورعوا عن الاستيلاء على أموال الناس بعد ما استولت على وطن كامل عبر انقلاب عسكري قبل 4 سنوات.

 

Facebook Comments