تعتري العاصمة الإدارية، التي استدان بسببها السيسي المليارات، الكثير من الغموض والضبابية بعد الفشل الذي طال الكثير من قراراتها، وهي العاصمة التي لا تعرف الفقراء ولا يعرفها المصريون، ولا تخدم إلا أصحاب الأموال والفاسدين.

في الإنفوجراف التالي نستعرض جانبًا من الغموض الذي يعتري تلك العاصمة.