كتب- حسن الإسكندراني:

 

إبداع الاحتجاج لا ينضب ولا يتوقف، فكل يوم جديد، وقد تداول النشطاء إنفوجراف "السيسي.. لقد أخذت كل الألقاب" في توصيف حقيقي له دون شك ومنها:

 

لقد أخذت كل الألقاب.. فأنت قــاتــل لشبـــاب وعدو السنــة والكتــاب، ونازع عفة النقاب والأب الروحى للكلاب.. وأكبر خائن وكذاب.

 

فإن قالوا..عر..– فأنت المقصود بالسباب وإن قالـوا صهيونــي، فأسرع فى الجواب.. وإن قالوا عميل.. فارفع إصبعك بانتســـاب، وإن قالوا ممثل عاطفي.. فقل نعم يا حازم اللباب، وإن قالوا إرهابى.. فأنت والله عين الإرهاب.

 

ومن قال عنك رئيسًا.. فقد برر الدم والانقلاب.. فانت عروســة من ورق بيد الصهاينـــة والذئـاب.. أنت تربية اليهود أسفــًا 

أنت حذاء أغبر وقبقــاب.. فانتظر أيها الأحمق يومًا.. تذوق فيه سوء العــذاب.

 

واستمرارًا لفضح الانقلاب العسكري كشف نشطاء معنى جملة "عايز تعرف يعنى إيه "يسقط حكم العسكر" في إنفوجراف آخر: ببساطة تتلخص في جملة لا تتعدى كلماتها عدد أصابع اليد الواحدة وهي عدم تدخل المؤسسة العسكرية في السياسة المدنية.

 

وأضاف: ولا تعني أبدًا تسريح الجيش وتلخيص دوره في البيوت للكنس والغسيل والمسح والطبخ، بل المقصود بكل وضوح هو أن يهتم الجيش بوظيفته الأساسية التي خلق من أجلها، وهي تأمين حدود البلد و جبهتها الداخلية والخارجية من عداون أى دولة أخرى. 

 

 

Facebook Comments