اتسعت رقعة المظاهرات بشكل كبير خلال الفترة المسائية حيث شملت عددا كبيرا من القرى في نحو 13 محافظة في أرجاء الجمهورية.

ففي الإسماعيلية، وميت رهينة والشيمي ودهشور بالبدرشين، والحوامدية وأم دينار ونزلة السمان والصف ونزلة السمان وأم دينار بالجيزة، والمنيا، والفيوم، والأقصر، وأسوان.

كفاية عناد

وأشار نشطاء إلى أن الذي قتل المئات في رابعة والنهضة يسهل عليه قتل آخرين الآن لوأد الثورة، وقال "مصطفى غريب" موجها حديثه لقائد الانقلاب: "كفاية عناد ضيعت البلد".

وقال "مالك" سوف يتهمون المتظاهرين بقتل أنفسهم وسيخرجون متظاهرين يعترفون بذلك بعد تعذيبهم".

وعلقت أخرى: "المتظاهرون بالجلابية وهما بيواجهوا الشرطة.. منظر مبهج".

قتل وغاز

وفي محاولة لوقف المظاهرات التي تحدت الاعتقالات والإحالة للنيابات والقنابل المسلة للدموع؛ لجأت قوات أمن الانقلاب إلى إطلاق الرصاص الحي والخرطوش وقنابل الغاز خاصة في دمياط والعياط بالجيزة؛ حيث تم إطلاق الرصاص الحي والخرطوش وقنابل الغازعلى المتظاهرين، واتهم نشطاء شرطة الانقلاب بالغباء السياسي الذي يمكن أن يفجر غضب المتظاهرين بشكل أوسع ويؤدي إلى مزيد من الاحتقان وخروج المتظاهرين نحو الشوارع.

ويشير مراقبون إلى استحالة مواجهة قوات أمن الانقلاب مواجهة تلك المظاهرات بالعنف بعد أن امتدت إلى أكثر من 75 نقطة تظاهر في أنحاء مصر.

معبرة عن أزمة مصر

ويشير عبد الفتاح فايد محرر الشؤون المصرية بقناة الجزيرة إلى أن هدم المنازل كان عبارة عن صورة لهدم مصر عبر قوانين قمعية وتكلس الحياة السياسية واستمرار انتهاكات حقوق المصريين بشكل كبير، ورفع الأسعار بشكل غير مسبوق وزيادة الأوضاع المعيشية الصعبة، بالإضافة إلى استمرار سياسة الاعتقال وملاحقة كافة الأصوات المعارضة.

وأشار مجدي شندي رئيس تحرير جريدة المشهد بأنه يجب الاعتراف بوجود غضب بين المصريين أدى إلى خروج مظاهرات في أنحاء مصر وإن اختلفت تقديرات الأعداد المشاركة فيها.

وقام متظاهرون بقطع طريق الأتوستراد، كما حاصر آخرون قسم شرطة كفر سعد بدمياط، وناور متظاهرون في العديد من الأماكن قوات أمن الانقلاب بنقل التظاهر في العديد من الأماكن، كما حدث في مدينة 6 أكتوبر بالجيزة.

تظاهرات مستمرة

ومنذ انتهاء صلاة الجمعة لم يتوقف التظاهر، وتزداد الوتيرة كلما دخل الليل، ومن المناطق التي يتواصل التظاهر فيها ليلا: الحي العاشر بالقاهرة، بني مزار بالمنيا، كفر سعد وميت أبو غالب وشطا بدمياط، أوسيم وأم دينار والمنصورية والعطف والشوبك الشرقي وأبو نجم والكنيسة بالجيزة، بني هلال بسوهاج، قنا، العطف بالجيزة، حلوان بالقاهرة،  وكفر أطواب ببني سويف، وشبرا الخيمة بالقليوبية.

ارحل يا بلحة

وطالب المتظاهرون برحيل قائد الانقلاب بالهتاف الأشهر التذي انتشر بالمظاهرات الأخيرة "ارحل يا بلحة، و"مش عاوزينه.. عمره ما دافع يوم عن دينه"، و"واحد اتنين.. الجيش المصري فين"، "ارحل يا فاشل"، "قول متخافشي. السيسي لازم يمشي"، "بالطول بالعرض.. هنجيب السيسي الأرض"، "يسقط يسقط حكم العسكر"، "لا إله إلا الله.. السيسي عدو الله".

Facebook Comments