كتب أحمد علي:

ترفض سلطات الانقلاب الكشف عن مكان احتجاز 4 مواطنين من محافظتى البحيرة والغربية تم اختطافهم دون أى سند من القانون بشكل تعسفي.

الجريمة وثقتها العديد من منظمات حقوق الإنسان وطالبت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عبر صفحتها على فيس بوك اليوم بإجلاء مصير كلا من "شريف محمد رضوان على الجمل " 47  عام مدرس بمدرسة الزخرفية بكفر الدوار و"إسلام على حسن" 25 عاما- نقاش خاصة مع تناقل أنباء عن تعرضهما للتعذيب للاعتراف بتهم لا صلة لهما بها منذ اختطافهما مساء يوم 13 ابريل الجارى.

وفى الغربية دانت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان استمرار جريمة إخفاء للشقيقين "حمزة يحيى نور" الطالب بكلية التجارة جامعة الأزهر و"صهيب يحيى نور" الطالب بالصف الأول الثانوي منذ اختطافهما فجر الأحد 2 إبريل الجارى من منزلهما رغم البلاغات والتلغرافات المحرره للجهات المعنية دون أى تعاطٍ معها.

ويطالب الأهالى بسرعة الإفراج عن أبنائهم ووقف الانتهاكات والجرائم خاصة الاعتقال التعسفى والإخفاء القسرى، وهو الأمر الذى أكدت عليه العديد من منظم حقوق الإنسان.

استمرار جرائم الإخفاء القسرى التى تقترفها سلطات الانقلاب بحق المواطنين لا سيما مناهضى الانقلاب العسكرى ورافضى الظلم والفقر المتصاعد منذ الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم يعكس نهجها المتصاعد فى انتهاك حقوق الإنسان وعدم الاكتراث لقلق أسرهم البالغ على مصير ذويهم، الذين يتعرضون لجرائم ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم.

Facebook Comments