كتب- أحمد علي:

 

اعتقلت مليشيات الانقلاب العسكرى اليوم الثلاثاء أحمد السيد عبدالخالق الطالب بالثانوية وصديقه على جمال من أحد شوارع مدينة العاشر من رمضان واقتادتهم لجهة غير معلومة.

 

كما اعتقلت السيد عبد الخالق والد أحمد السيد من على فرش المرض بمنزله بمدينة العاشر من رمضان  رغم حالته الصحية المترديه نتيجة لتعرضه لحادث تصادم بالسيارة احتجز بعده فى العناية المركز لعدة أيام.

 

وحملت أسرة عبد الخالق سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامة حياته وقالت أن قوات أمن الانقلاب داهمت منزلهم واختطفته رغم أنه  طريح الفراش فى حالة صحية مترديه بعد تعرضه لحادث تصادم بالسيارة منذ عدة أيام  بعدما اعتقلت نجله أحمد السيد عبدالخالق  الطالب بالصف الاول الثانوى  وصديقه على جمال صباح اليوم من أحد شوارع المدينة واقتادتهم لجهة غير معلومة.

 

يشار الى أن السيد عبد الخالق  هو والد عبدا لخالق السيد الطالب بمعهد حاسبات ومعلومات و الذى يقبع فى سجون العسكر منذ اعتقاله فى 2014 ولفقت له اتهامات لا صلة لها بها تتعلق بتكوين خلية ارهابية ليصدر حكم جائر ف حقه بالسجن المؤبد.

 

وهو أيضا والد الطالب عمر السيد عبد الخالق ، الطالب بكلية الزراعة بجامعة الأزهر، والذى تعرض الى الاخفاء القسرى منذ إنهاء إجراءات إخلاء سبيله في 17 إبريل الماضي بعد أن قضي 3 سنوات فى سجون العسكر بزعم الاعتداء على أمين شرطة ليظهر على ذمة محضر جديد واتهامات ملفقه لا صلة له بها.

Facebook Comments