اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالشرقية من مدينة أبو كبير الشيخ أحمد محمد عبدالمعين، شقيق شهيد فض رابعة العدوية محمود محمد عبدالمعين، دون سند من القانون واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.

وأفاد مصدر قانونى بأن قوات أمن الانقلاب بمدينة أبوكبير اعتقلت الشيخ أحمد من كمين أمنى بمدخل المدينة مساء أمس الخميس دون ذكر أسباب الاعتقال واقتادته لجهة غير معلومة.

كانت قوات أمن الانقلاب بأبوكبير قد اعتقلت الثلاثاء الماضى 3 مواطنين بينهم الكيميائى أيمن عبدالمنعم موسى والمهندس أحمد عمر ونجله الطالب بكلية الهندسة أحمد أحمد عمر، وقررت نيابة الانقلاب حبسهم 15 يوما بزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

وبلغ عدد المعتقلين نتيجة حملات الاعتقال التعسفى التى تشنتها سلطات الانقلاب على بيوت المواطنين بمدن ومراكز الشرقية خلال الأسبوع المنقضى 20 معتقلا بينهم 6 من ههيا و4 من أبوكبير و5 من ديرب نجم و4 مواطنين من منيا القمح فضلا عن مواطن من كفر صقر.

وناشدت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية منظمات حقوق الإنسان بالتحرك لوقف نزيف الانتهاكات ورفع الظلم عن جميع المعتقلين وسرعة الإفراج عن جميع معتقلى الرأى، ولا تزال سلطات الانقلاب فى الشرقية تخفى 16 من أبناء المحافظة دون سند من القانون بشكل قسرى رغم البلاغات والتلغرافات المحررة من قبل أسرهم ومحاميهم.

Facebook Comments