اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالإسكندرية المحامى والحقوقي محمد رمضان، عضو حزب التحالف الشعبي الاشتراكي، من داخل مكتبه، مساء أمس، وأخفت مكان احتجازه قبل أن يظهر ظهر اليوم في نيابة منتزه أول الإسكندرية.

وكتبت المحامية ماهينور المصري- عبر صفحتها على فيس بوك اليوم الثلاثاء- “محمد رمضان ظهر في نيابة منتزه أول.. ولسه التحقيق مابدأش، بس بشكل مبدئي بسبب موضوع السترات الصفراء.. هو ده اللي الضباط اللي قبضوا عليه واجهوه بيها.. ولسه في انتظار النيابة هتوجهله تهم إيه”.

كما كتب حساب Nael Hassan على فيس بوك “محمد رمضان المحامى لبس سترة صفراء فى مكتبه علشان يتضامن مع حركة السترات الصفراء فى فرنسا واتصور.. لكن للأسف الأجهزة الأمنية فهمت إن دى دعوة للتحريض على العنف وقلب نظام الحكم والانضمام لجماعة على خلاف القانون”.

وكان حزب التحالف الشعبى الاشتراكى قد تقدم ببلاغات للنيابة ونقابة المحامين والمجلس القومى لحقوق الإنسان بخصوص اختفاء المحامى محمد رمضان، منذ عصر أمس الإثنين، محملا قوات أمن الانقلاب مسئولية سلامته.

Facebook Comments