كتب أحمد علي:
 
اعتقلت قوات أمن الانقلاب بالغربية السيد قنصوة المحامي دون سند من القانون بعد اقتحام منزله اليوم، واقتادته لجهة غير معلومة دون ذكر الأسباب استمرار للجرائم بحق المحامين المدافعين عن الأحرار الرافضين للظلم من مناهضى الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

وفى الشرقية تواصلت حملات الاعتقال التعسفى وداهمت مليشيات الانقلاب مدرسة الشهداء للتعليم الأساسى بمنطقة ابنى بيتك بمدينة العاشر من رمضان واعتقلت 4 من المدرسين.
 
وذكر زملاؤهم الذين أظهروا الغضب مما يحدث أن قوات أمن الانقلاب بمدينة العاشر من رمضان داهمت المدرسة ظهر اليوم، واعتقلت "عيد محمد مصطفي علي، وعبدالله عبدالمقصود، وأحمد أبوزيد، وكامل هلال"، دون ذكر أسباب الاعتقال واقتادتهم لجهة غير معلومة حتى الآن.

من جانبهم ناشد أهالي المعتقلين منظمات حقوق الإنسان التدخل لتوثيق الجريمة واتخاذ الإجراءات التى من شأنها المساهمة فى رفع الظلم الواقع عليهم، وحملوا وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ورئيس جهاز الأمن الوطنى المسئولية عن سلامتهم وطالبوا بسرعة الإفراج عنهم.

Facebook Comments