نعت النقابة العامة للأطباء الشهيد الدكتور ربيع النجار أخصائي الأطفال بمستشفى كفر الزيات، المتوفى بسبب إصابته بفيروس كوڤيد19، ليصبح الضحية رقم (144) فى حربهم ضد الفيروس القاتل.

كما نعت الأطباء الشهيد الدكتور جمال حسين مازن استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة بسوهاج، الذي توفي بمستشفى عزل معهد القلب والجهاز الهضمي بسوهاج بعد إصابته بڤيروس كوڤيد19.

12 مليونا لمصابى كورونا

فى سياق متصل، صرحت د. إيمان سلامة مقررة اللجنة الاجتماعية بمجلس النقابة أن اتحاد المهن الطبية قام بتسليم الدعم المالي لعدد ٦٠٨ أطباء أصيبوا بفيروس كورونا المستجد بإجمالي ١٢ مليونا و١٦٠ ألف جنيه منذ بداية الجائحة إلى الآن، وحاليا تتم مراجعة طلبات الدعم المقدمة من (٢٥٢٠) طبيبا آخرين وإرسالهم للاتحاد تمهيدا للصرف.
وأضافت أنه يجرى مراجعة طلبات الدعم من اسر الشهداء تمهيداً لإجراءات الصرف حيث تم استلام ١٥ طلب دعم وفي انتظار الطلبات الأخرى.

يأتى هذا تنفيذا لقرار مجلس النقابة العامة بدعم الأطباء المصابين بفيروس كورونا بمبلغ ٢٠ ألف جنيه تصرف من اتحاد المهن الطبية ودعم أسر الشهداء من الأطباء جراء الإصابة بالفيروس بمبلغ ١٠٠ ألف جنيه تصرف مناصفة من الاتحاد ونقابة الأطباء.

مقررة اللجنة الاجتماعية بمجلس النقابة أكدت أن الدعم المالي يعد مشاركة من النقابة في تحمل جزء من الأعباء عن الأطباء المصابين وتشجيعاً لهم لما بذلوه في محاربة الوباء ودعماً لأسر الشهداء.. كما نجدد المطالبة بحقوق الأطباء في بدل عدوى عادل ومعاش استثنائي لأسر الشهداء وتعويض مالي مناسب لهم.

 

 

فى شأن آخر، مازالت أزمة تكليف أطباء دفعة مارس 2020 قيد التفاوض مع المسئولين حيث تم خلال الفترة الماضية عقد العديد من المباحثات للوصول إلى حل بدلاً من نظام تكليف به العديد من المشكلات ظهرت فى تكليف الدفعة التكميلية سبتمبر 2019 وهو ما يثير القلق عند تطبيقه على دفعة عددها يزيد عن 8 الآف طبيب.

وأكدت نقابة الأطباء أنها لم تدخر جهدًا فى محاولة الوصول إلى حلول.. وأنه لا صحة لبعض الشائعات والبيانات التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي التى تقول ان الأزمة انتهت! والنقابة تؤكد حقوق شباب التكليف دفعة مارس ٢٠٢٠ فى الاستجابة لمطالبهم المشروعة فى نظام تكليف متعارف عليه ويحقق مصلحة الجميع بدلاً من نظام كل بنوده تشير إلى طريق الفشل. ونهيب بالاستماع لصوت شباب الأطباء حتى لا ندفعهم للطريق المحتوم إما الاستقالة أو الهروب للخارج.

Facebook Comments