أعلن رئيس مجلس إدارة جمعية الإحسان الإسلامية، جودة الصفتى، أنه سيقاضي محافظ القاهرة الانقلابى، الدكتور جلال السعيد، للمطالبة باسترداد عقار مخصص لصالح الجمعية، واصفًا قرار الأخير بالمخالف لكل اللوائح والقوانين.
وقال "الصفتى": إن العقار تم استئجاره من محافظة القاهرة منذ 36 عامًا، وأن القانون ينص على أنه في حالة انتهاء مدة الإيجار يجدد تلقائيًّا إذا لم تطلب المحافظة استرداده، وهو ما حدث في حالة ذلك العقار.

وأضاف، في تصريحات صحفية، اليوم الإثنين، أن جمعية الإحسان الإسلامية حينما قررت استخراج تراخيص لافتتاح عيادات طبية متخصصة، طالبت المحافظة باسترجاع العقار، نظرًا لانقضاء المدة، ورفضوا الترخيص، علمًا بأن الجمعية قامت ببناء العقار على نفقتها، ما كلف الجمعية ملايين الجنيهات، مشيرًا الى أن محافظ الانقلاب وأجهزته التنفيذية يصرون على استرداد الأرض وما عليها من إنشاءات .
وأشار رئيس مجلس إدارة" الإحسان" أنه تم رفع دعوى مستعجلة على محافظ القاهرة لإثبات الضرر الواقع على الجمعية ومخالفته القانون، ووقوع ضرر على عمل الجمعية نفسها بمصادرة مبانيها دون وجه حق، حيث حكمت المحكمة بتحويل القضية إلى المحكمة المختصة بمجلس الدولة، وحددت جلسة يوم 22 /5 المقبل لنظر القضية".
 

Facebook Comments