نعت جماعة “الإخوان المسلمون” الحاج محمد فخار، القيادي البارز في حركة البناء الوطني الجزائرية، ورفيق درب الشيخ محفوظ نحناح، يرحمهما الله، وأحد مؤسسي الحركة الإسلامية معه في سبعينيات القرن الماضي، والذي تُوفي إلى رحمة الله مساء أمس الإثنين في مدينة البليدة الجزائرية، بعد مسيرة حافلة على طريق الدعوة إلى الله.

وتقدمت الجماعة، في النعي الذي أصدرته اليوم، بخالص العزاء لحركة البناء الوطني قيادةً وأعضاء، وإلى أسرة الفقيد وتلامذته وإخوانه ومحبيه، داعين الله لهم بجميل الصبر وحسن العزاء.

نص التعزية

بِسْم الله الرحمن الرحيم

(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي) (الفجر: 27- 30).

تنعى جماعة الإخوان المسلمين الحاج محمد فخار، القيادي البارز في حركة البناء الوطني الجزائرية ورفيق درب الشيخ محفوظ نحناح، يرحمهما الله، وأحد مؤسسي الحركة الإسلامية معه في سبعينيات القرن الماضي، والذي تُوفي إلى رحمة الله مساء أمس الإثنين في مدينة البليدة الجزائرية، بعد مسيرة حافلة على طريق الدعوة إلى الله.

نسأل الله تعالى أن يُسكنه الفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسُن أولئك رفيقا.

وتتقدم جماعة الإخوان بخالص العزاء لحركة البناء الوطني قيادةً وأعضاء، وإلى أسرته الكريمة وتلامذته وإخوانه ومحبيه، داعين الله لهم بجميل الصبر وحسن العزاء.

وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الإخوان المسلمون

الثلاثاء ٧ شوال ١٤٤٠ هجريًا = ١١ يونيو ٢٠١٩ ميلاديًا.