كتب- أحمدي البنهاوي:

 

نعت جماعة الإخوان المسلمين د. علي عمران، القيادي بالجماعة ومسؤول المكتب الإداري الأسبق لمحافظة المنيا، وعضو مجلس الشعب السابق عن دائرة شمال المنيا في 2012.

 

وقال المتحدث الإعلامي للجماعةد. طلعت فهمي: إن "د.عمران"، الأستاذ بكلية زراعة المنيا، توفي بعد إصابته بمرض شديد عقب الإفراج عنه من سجون العسكر.

 

حيث اعتقل د. علي عمران، مرتين بعد الانقلاب ؛ الأولى بعد "الفض" وحتى أول ديسمبر 2013، ثم أعيد اعتقاله في 19 من ديسمبر ذاته، ليخرج قبل أشهر قليلة من 2016.

 

وتقدمت الجماعة بخالص العزاء إلي  أسرة الفقيد الكريم – الذي توفي قبل يومين- وأبنائه وعائلته وإلي تلامذته ومحبيه وإلي جموع الإخوان المسلمين؛ سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلي من الجنة، وأن يلهم أسرته وآله ومحبيه جميل الصبر وحسن الثواب.

 

يذكر أن د.علي عمران رحل فيما أبناؤه في الشتات حُرموا من وداعه ، وكان -رحمه الله- يتمتع بمحبة أبناء الصعيد وثقتهم .

 

نص البيان

 

المتحدث الإعلامي – الإخوان المسلمون

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

"ياأَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي".

 

تنعى جماعة "الإخوان المسلمون" الدكتور علي أحمد محمد عمران القيادى في الجماعة وعضو مجلس الشعب 2012م عن دائرة شمال المنيا  والأستاذ بكلية زراعة المنيا، الذي توفي بعد إصابته بمرض شديد عقب الإفراج عنه من سجون العسكر.

 

وتتقدم جماعة "الإخوان المسلمون" بخالص العزاء إلي  أسرة الفقيد الكريم وأبنائه وعائلته وإلي تلامذته ومحبيه وإلي جموع الإخوان المسلمين ؛ سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلي من الجنة، وأن يلهم أسرته وآله ومحبيه جميل الصبر وحسن الثواب.

 

وإنا لله وإنا إليه راجعون. 

 

الإخوان المسلمون

 

الجمعة 29 ربيع الآخر 1438هـ ، الموافق 27 يناير 2017م

Facebook Comments