أكَّدت جماعة الإخوان المسلمين، وقوفها مع الشعب المصري حتى انتزاع كامل حقوقه وإسقاط الانقلاب العسكري الدموي، مؤكدة أنه آن الأوان لثورة عارمة تزيح الانقلاب قبل أن يقضي على ما تبقى من الوطن.

وقالت الجماعة، في بيان للمتحدث الإعلامي باسمها د. طلعت فهمي: “أحداث كارثية يلاحق بعضها بعضا في بلادي.. انهيار اقتصادي، وحرب إفقار وتجويع للشعب، وحملات سوداء لقصف الأقلام وتكميم الأفواه واعتقال كل صوت يطالب بالإصلاح، وقتل على الهوية لزهرات شباب مصر يواكبه أحكام إعدام جماعية لخيرة أبناء مصر يُفاجئ بها قضاء الانقلاب الشعب المصري، وكان آخرها التصديق أمس على حكم إعدام 14 شابًا في القضية رقم 108 عسكرية بمحافظة الإسكندرية، واليوم حكم بإعدام 6 شباب آخرين في قضية بمدينة الخصوص بمحافظة القليوبية”.

وأضاف البيان: “أيها الشعب الأبي، آن الأوان لكي تنتفض من جديد في ثورة عارمة تزيح هذا الانقلاب الدموي، قبل أن يقضي على ما تبقّى من الوطن، نحن معكم في قلب حراككم، ولن نتخلف أبدًا عن الكفاح بينكم، كتفًا بكتف، ويدًا بيد، لانتزاع كامل حقوقكم”.

وإلى نص بيان الجماعة:

أحداث كارثية يلاحق بعضها بعضًا في بلادي.. انهيار اقتصادي، وحرب إفقار وتجويع للشعب، وحملات سوداء لقصف الأقلام وتكميم الأفواه واعتقال كل صوت يطالب بالإصلاح.

قتل على الهوية لزهرات شباب مصر، يواكبه أحكام إعدام جماعية لخيرة أبناء مصر يُفاجئ بها قضاء الانقلاب الشعب المصري، وكان آخرها التصديق أمس على حكم إعدام 14 شابًا في القضية رقم 108 عسكرية بمحافظة الإسكندرية، واليوم حكم بإعدام 6 شباب آخرين في قضية بمدينة الخصوص بمحافظة القليوبية.

أيها الشعب الأبي، آن الأوان لكي تنتفض من جديد في ثورة عارمة تزيح هذا الانقلاب الدموي، قبل أن يقضي على ما تبقّى من الوطن.

نحن معكم في قلب حراككم، ولن نتخلّف أبدًا عن الكفاح بينكم، كتفًا بكتف، ويدًا بيد، لانتزاع كامل حقوقكم.

والله أكبر ولله الحمد

د. طلعت فهمي

المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين

١٧ ذو الحجة ١٤٣٩ه، الموافق ٢٨ أغسطس ٢٠١٨م

رابط دائم