ألزم "القضاء الإدارى" وزير "التعليم العالى" بحكومة الانقلاب بتوزيع طلاب "أسنان دمنهور" على 7كليات مناظرة، مشيرة إلى أن الوزير تجاوز حدود مسئولياته.

وقالت المحكمة إن الوزير تعدى على اختصاص مكتب التنسيق وقام بتحويل الطلاب لطب أسنان دمنهور بحجة الضغط الاجتماعى وهو يعلم أنه مبنى كلية الآداب خاليا من المعامل والتجهيزات.

 

ووصفت المحكمة تصرفه بأنه تجاوز حدود مسئولياته، وكان يتعين عليه إلا ينزلق إلى هذا الخطأ الجسيم الذى يعد عبثاً بمستقبل الطلاب.

Facebook Comments