الحرية والعدالة


أثار قرار محافظ الإسماعيلية الانقلابى، اليوم السبت، الذى منع فيه ركوب أكثر من واحد على  الدراجات البخارية غير قائدها غضب العديد من المواطنين بالإسماعيلية.
وكان أحمد بهاء الدين، محافظ الإسماعيلية، قد أصدر القرار رقم 71 لسنة 2014 بشأن حظر ركوب الدراجات النارية ذات العجلتين، وعدم السماح بركوب شخص آخر غير قائد الدراجة.


ونص قرار المحافظ على أنه فى حالة ركوب شخص آخر غير قائد الدراجة النارية، ودون الإخلال بالعقوبات المقررة قانونا، يتم التحفظ على الدراجة بمعرفة إدارة المرور لمدة شهر لحين تسوية مالكها لموقفها القانونى، مع سداد المصاريف المقررة قانونا.

 


كما ينص قرار المحافظ الانقلابى على أنه فى حالة مضى هذه المدة دون تسوية الموقف القانونى للدراجة، يتم التصرف فيها بمعرفة إدارة المرور وفقا للقانون.
هذا ويطبق القرار فى جميع مراكز ومدن وقرى المحافظة وفى جميع الطرق سواء كانت الطرق السريعة أو الرئيسية أو الإقليمية أو الداخلية، وذلك اعتبارا من اليوم السبت 8 فبراير الجارى 2014.

Facebook Comments