اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، الليلة الماضية، وفجر اليوم الجمعة، عددا من المواطنين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة الخليل، وداهمت منازل عدد من المواطنين وعاثت فيها خراباً، واعتقلت الشاب يحيى ناصر الزين، والأسير المحرر صالح الجعيدي.

وأوضحت المصادر ذاتها أن مجموعة كبيرة من المشاة ترافقهم بعض الآليات اقتحموا مخيم العروب شمال الخليل انطلاقا من الشارع الرئيس القريب من مدخل كلية العروب التقنية، وشرعوا بعمليات تفتيش.

فيما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب وائل أبو صوي من بلدة الدوحة في ببيت لحم، عقب مداهمة منزل عائلته وتفتيشه بالكامل.

كما اعتقلت قوات الاحتلال، في ساعة متأخرة من مساء الخميس، 5 مواطنين خلال اقتحامها قرية جيوش شرق محافظة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود أن قوات "إسرائيلية" داهمت مختلف أحياء جيوش وأجرت عمليات ملاحقة وتفتيش تخللها اعتقال الشبان: عز بدر شماسنة، وفهد صقر شماسنة، وأمجد سليم، وأمير عماد نوفل، وعلي خريشة.

وأشاروا إلى أن جنود الاحتلال نقلوا المعتقلين الخمسة بعد تكبيلهم داخل آليات عسكرية إلى جهة غير معلومة.

وفي الأثناء، اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني في ساعة متأخرة من مساء أمس مريضا من مدينة جنين شمال الضفة الغربية خلال سفره للأردن للعلاج ونقلته إلى جهة مجهولة.

وقالت مصادر محلية إن مخابرات الاحتلال على المعبر اعتقلت الشاب علام رايق شعبان من مدينة جنين أثناء سفره الى الأردن للعلاج بعد إيقافه لفترة طويلة.

وأشارت إلى أنه يعاني من مرض مزمن في الجهاز الهضمي ، ما استدعى قلقا واستهجانا بالغا من ذويه لسبب الاعتقال ومطالبات بإطلاق سراحه.

كما شنت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية مداهمات واسعة في بلدة طورة الشرقية جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية ونكلت بمواطنين، كما نشرت حواجز على مفارق الطرق جنوبي المدينة.
وقالت مصادر محلية لمراسنا إن عدة آليات عسكرية داهمت البلدة وداهمت خمسة منازل وحققت ميدانيا مع ساكنيها بعد تفتيشها والعبث بمحتوياتها عرف منها منازل كل من: يزن قبها، قيس قبها، الشيخ نهاد قبها وآخرون.
وأشارت إلى أن جنود الاحتلال اقتحموا سوبر ماركت غصن الزيتون في البلدة وفتشوه بشكل دقيق في الوقت الذي أغلقوا فيه مدخل البلدة ومنعوا حركة تنقل المواطنين بشكل كامل خلال وقت الاقتحام.

كما نشرت قوات الاحتلال حواجزها الليلة الماضية في محيط بلدة يعبد وأوقفت عددا من المركبات ودققت في هويات راكبيها. 

Facebook Comments