كتب– عبد الله سلامة
قررت محكمة الانقلاب بجنايات الجيزة، المنعقدة بمقر معهد أمناء الشرطة فى طره، اليوم السبت، تجديد حبس القياديين بالجماعة الإسلامية د. صفوت عبد الغنى، وعلاء أبو النصر، 45 يوما على ذمة التحقيقات، في اتهامات ملفقة بالتحريض على العنف.

وكانت محكمة جنايات الجيزة قد قضت، في العاشر من أكتوبر الماضي، بإخلاء سبيل القياديين بالجماعة الإسلامية بضمان محل إقامتهما، إلا أن نيابة الانقلاب قامت بالطعن على الحكم، ما أسفر عن استمرار حبسهما ومنع تنفيذ قرار الإخلاء.

وكانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت عبد الغني وأبو النصر، منتصف شهر يوليو عام 2014، وتم تلفيق اتهامات لهما بالتحريض على العنف؛ وذلك على خلفية مواقفهما المناهضة للانقلاب العسكري والمؤيدة للشرعية والمسار الديمقراطي في مصر.

Facebook Comments