كتب أحمد علي:

رغم مرور ما يزيد عن 70 يوما من الإخفاء القسرى لعمار العباسى طالب الثانوى العام ببركة السبع بالمنوفية إلا أن سلطات الانقلاب ترفض الإفصاح عن مصيره، استمرارا لمسلسل الإخفاء القسري الذي تتبعه داخلية الانقلاب.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اختطفت عمار من أحد الدروس الخصوصية يوم 4 ديسمبر 2016 واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن.

الجريمة نفسها تتواصل ضد عمرو جمال حسن، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية الإعلام بجامعة الثقافة والتكنولوجيا، الذى تم اختطافه يوم الاثنين 5 ديسمبر 2016 من مسكنه بمدينة نصر واقتياده إلى جهة غير معلومة.

وذكر "مرصد طلاب حرية" أن قوات أمن الانقلاب تستمر فى جريمة الإخفاء القسرى للطالب عاطف حسن محمد، بالفرقة الثالثة بكلية الهندسة جامعة الأزهر، والحائز علي المركز الثاني في القسم العلمي علي مستوي الجامعات المصرية والأول علي مستوى جامعة الأزهر. والذي تم اختطافه يوم 3 فبراير الجارى من داخل القطار أثناء عودته من القاهرة إلى الإسكندرية واقتياده إلى جهة غير معلومة لأي من ذويه أو محاميه حتى الآن.

ومنذ ما يزيد عن 20 يوما ترفض سلطات الانقلاب الإفصاح عن مكان احتجاز  ياسر أحمد حسن، الطالب بالفرقة الثالثة بكلية التربية الرياضية- جامعة بني سويف منذ أن تم اختطافه بشكل عشوائي من الشارع أثناء عودته من حفل زواج أحد أصدقائه يوم 27 يناير 2017.

أسر الطلاب المختفين قسريا أكدوا أنهم طرقوا كل الأبواب حتى يرفع الظلم للتعرف على مكان احتجاز أبنائهم، والاطمئنان عليهم، رغم عدم تجاوب الجهات المعنية مع البلاغات والشكاوى والتلغرافات التى قاموا بتحريرها.

Facebook Comments