اعترف محمد إسماعيل، المشرف العام على مشروع تطوير منطقة أهرامات الجيزة، بتقدم شركة إماراتية بطلب لتأجير منطقة الأهرامات، مشيرًا إلى أن العرض قيد الدراسة حاليًا.

وقال إسماعيل، في تصريحات صحفية: إن إحدى الشركات الإماراتية تقدمت بطلب للشركة القابضة للصوت والضوء لتطوير العرض الخاص بمنطقة أهرامات الجيزة، مشيرًا إلى أن الوزارة تقوم حاليًا بدراسة الأمر، بعد تقدم الشركة القابضة للصوت والضوء بطلب للحصول على موافقة الوزارة على العرض المقدم من الشركة الإمارتية.

المثير للسخرية أن الأذرع الإعلامية للانقلاب التي اتهمت الرئيس محمد مرسي ببيع الأهرامات لقطر، تلتزم الصمت التام تجاه جرائم السيسي بشأن تأجير الأهرامات وبيع جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، فضلاً عن الاستعداد للتفريط في سيناء ضمن ما تعرف بـ”صفقة القرن”.

Facebook Comments