تستعد حكومة الانقلاب لتطبيق زيادات جديدة في أسعار الوقود خلال أيام، ما يفاقم معاناة المواطنين؛ وذلك تنفيذا لشروط صندوق النقد الدولي مقابل قرض الـ12 مليار دولار التي استولى عليها السيسي من الصندوق.

وقال مصدر مسئول في وزارة بترول الانقلاب، في تصريحات صحفية، إن “الاتفاق مع الصندوق ينص على أن يكون ذلك في منتصف يونيو الحالي، إلا أن تحديد توقيت القرار يخضع لدراسة سياسية وأمنية”، متوقعا الإعلان عن الأسعار الجديدة قبل نهاية الأسبوع الجاري، وكشف أن حكومة الانقلاب تنوي تحرير أسعار الوقود.

ظلم للمواطنين

إعلان حكومة الانقلاب عن زيادة أسعار الوقود أثار غضب المواطنين وسائقى وسائل المواصلات، وقال نادر علي، سائق تاكسي: “زيادة أسعار الوقود خراب جاي للبلد، إحنا كمواطنين مش ملاحقين على الأسعار، والزبون مش هيتحمل دفع تمن مواصلات أو نفقات بيته من أكل وشرب وإيجار، وحسبنا الله ونعم الوكيل ربنا ينتقم منهم بعدله”.

وأعرب فخري حسنين سائق، عن غضبه، قائلا: “قطع الغيار بقت بتغلى علينا والألف جنيه قبل نظام السيسي كانت لها قيمة أما اليوم الألف جنيه تصرف في يوم”.

وأضاف سائق آخر: “زبون التاكسي مش هيركب لأنه مش هيكون غلاء أكل وشرب وتاكسي كمان.. الناس استوت خلاص”.

وعبر أحمد عبد الحميد، سائق على خط المنشية الساعة بالإسكندرية، عن رفضه لرفع أسعار الوقود، واصفا إياه بالظلم للمواطنين، مضيفا: “أروح المنشية وأرجع بـ7 جنيهات.. طيب دخل الزبون قد إيه علشان يتحمل الزيادة دي!!، كده حرام”.

وتساءل سعيد السيد، سائق: “زيادة سعر الوقود تاني وإلى متى تستمر هذه الزيادات، مؤكدا أنهم لن يستطيعوا رفع الأجرة على المواطنين، وقال: “حرام الناس مش مستحملة”.

ميرضيش ربنا

وتقول منى أحمد أنور مواطنة من مطروح ان قرار رفع أسعار البنزين والسولار سيؤدي إلى رفع جميع السلع لارتفاع تكلفة النقل وخاصة أن مطروح من المحافظات البعيدة عن مناطق الإنتاج.

وقال مجدي هشام من القاهرة: “ارتفاع الأسعار دا ميرضيش ربنا واللي الحكومة بتعمله فينا بيموتنا بالبطيء”.

وأضاف عاطف لطفي من قنا: إن قرار زيادة أسعار الوقود سيترتب عليه ارتفاع في اسعار السلع الغذائية، وإن القرارات الحالية ستزيد معدل الفقر.

ويقول عادل سعيد، موظف، إن قرار زيادة أسعار المواد البترولية سيترتب عليه زيادة أسعار المنتجات الغذائية بها بعد تحريك أسعار الوقود.

وأضاف: “راتبي لا يتعدى 2000 جنيه ومتزوج ولدي 4 أبناء جميعهم في مدارس وأسكن في شقة بالإيجار وبحسبة بسيطة بعد سداد قيمة الإيجار 800 جنيه لا يتبقى سوى 1200جنيه عايز أوزعهم على الشهر إزاي؟ حسبي الله ونعم الوكيل”.

Facebook Comments