تتواصل الانتهاكات التى تقترفها سلطات النظام الانقلابي في مصر دون أي مراعاة لمعايير حقوق الإنسان ليستمر نزيف إهدار القانون دون أي تعاط مع ما يصدر من تقارير حقوقية ومناشدات تطالب بضرورة احترام ما وقعت عليه مصر من مواثيق بهذا الخصوص.

ورصدت “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” خلال الأسبوع الماضي منذ 10 مايو حتى 16 مايو 2019، 98 انتهاكًا لحقوق الإنسان في مصر بشكل متنوع.

وذكرت التنسيقية عبر صفحتها على فيسبوك أن الانتهاكات شملت 70 حالة اعتقال تعسفي، و11 حالة إخفاء قسري، وحالتين من الإهمال الطبي، و48 حالة قتل خارج إطار القانون، و34 حالة محاكمات وانتهاكات أخرى.

كانت المنظمة قد رصدت خلال الأسبوع قبل الماضي منذ يوم 3 مايو حتى 9 مايو 2019، 98 انتهاكًا لحقوق الإنسان في مصر، شملت 54 حالة اعتقال تعسفي، و6 حالات إخفاء قسري، وحالة واحدة قتل خارج إطار القانون، و37 حالة محاكمات وانتهاكات أخرى.

يضاف إليها ما رصدت المنظمة خلال الاسبوع الأخير من أبريل وأول أيام مايو منذ يوم 26 أبريل حتى 2 مايو 2019، وبلغت 132 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في مصر.

وبذلك يصل عدد الانتهاكات لحقوق الإنسان خلال 3 أسابيع ماضية إلى 328 انتهاكا بينها 172 حالة اعتقال تعسفي و27 حالة إخفاء قسري وغيرها من الانتهاكات الأخرى التي تعكس استمرار نهج النظام الانقلابي في عدم احترام حقوق الإنسان وإهدار القانون.

Facebook Comments