كتب: أحمد علي
وثّقت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات 245 حالة إخفاء قسرى ارتكبتها سلطات الانقلاب، خلال النصف الأول من العام الجارى 2017 فقط، ولم يظهر منهم سوى 47 مواطنا, ليحتل شهر مايو العدد الأكبر من بين الشهور الستة بعدد 67 حالة، ثم شهر أبريل بـ47 حالة .

وقالت التنسيقية- فى تقريرها الصادر اليوم- إن نسبة الشباب احتلت المرتبة الأولى من حيث عدد حالات الإخفاء؛ حيث بلغ عدد حالات الشباب المختفين قسريا ما بين 18 إلى 35 عاما، نحو 104 حالات، ثم مرحلة الرجولة ما بين [35 إلى 60 عاما] بنحو 65 حالة.

وأضاف التقرير أن شريحة الطلاب احتلت المرتبة الأولى من حيث عدد المختفين قسريا، بواقع 77 حالة, ومن أعضاء النقابات المهنية المختلفة بلغ عدد المهندسين 27 حالة، ثم الأطباء وأعضاء المهن الطبية بـ19 حالة، ثم المدرسين بـ17 حالة، ثم المحاسبين بـ9 حالات، والمحامين بـ7 حالات، والإعلاميين والصحفيين بـ5 حالات.

وجاءت محافظة الشرقية فى المرتبة الأولى بواقع 33 حالة، تلتها محافظة الجيزة بواقع 32 حالة، ثم الغربية بواقع 26 حالة ثم القليوبية بـ20 حالة، وسجلت الدقهلية 17 حالة، ودمياط 16 حالة، والإسكندرية 16 حالة، والبحيرة 16 حالة.

طالع التقرير من هنا
http://ecrfeg.org/ar/wp-content/uploads/2017/08/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AE%D9%81%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B3%D8%B1%D9%8A.pdf

Facebook Comments