الحرية والعدالة

 

أدان "التيار الشعبي" ما وصفه بـ "التجاوزات" ضد مقاره وأعضائه المؤيدين لحمدين صباحى، الذى أعلن مؤخرا نيته الترشح في مهزلة ما يسمى بالانتخابات الرئاسية المقبلة.

واستنكر التيار الشعبي- في بيان له مساء اليوم السبت- الاقتحام الذي تعرض له مقره في قرية "شها" بمحافظة الدقهلية، مساء اليوم، على يد مجموعة من البلطجية، واعتبر هذا الاقتحام محاولة لإرهاب التيار، مشددا على أن هذا الأمر لن ينجح فيه أي طرف.

كما أدان التيار بشدة فض قوات الأمن لوقفة سلمية نظمتها حملة حمدين صباحي بالإسكندرية، مساء أمس الأول، لدعمه في خوض مهزلة الانتخابات الرئاسية.

واعتبر التيار أن أى حديث عن قانون للتظاهر في ظل أجواء انتخابات رئاسية هو عبث لا يليق، مطالبا السلطات المعنية بالتحقيق في هذه التجاوزات وإعلان نتائج التحقيق سريعا.

 

 

Facebook Comments