خرج الآلاف الجمعة بالجزائر العاصمة في مسيرات جديدة في إطار الحراك الشعبي المتواصل في البلاد منذ أكثر من ثلاثة شهور للمطالبة برحيل السلطة الحاكمة.

وذكرت وسائل إعلام جزائرية، أن الآلاف توافدوا إلى ساحة البريد المركزية للمشاركة في المسيرة الـ21 على التوالي، في ظل وجود أمني مكثف، فيما قالت صحيفة الخبر الجزائرية إن قوات الأمن أوقفت عددا من المتظاهرين.

Facebook Comments