الحرية والعدالة
أعلن محمد الدماطى، المتحدث باسم هيئة الدفاع عن الرئيس محمد مرسي، أن الفريق القانونى قرر الانسحاب من كافة القضايا التى تتم فيها المحاكمة داخل القفص الزجاجي.
ونفى الدماطى وجود انقسامات, داخل الهيئة، حول استكمال الدفاع عن الرئيس مرسي، مؤكدًا أن الهيئة شهدت في اجتماعها وجهات نظر متباينة حول اتخاذ القرار اللازم.
وكشف خلال مداخلة هاتفية لفضائية "mbc مصر" أن اللجنة شهدت وجهة نظر ترى أن الانسحاب في جلسة واحدة فقط، ووجهة نظر أخرى ترى الانسحاب لكافة الجلسات المقبلة، نافيا حدوث انقسام بالهيئة، مشيرا إلى أن اجتماع الأمس بمكتب الدكتور سليم العوا انتهى بالاتفاق على الانسحاب في كافة الجلسات المقبلة".
وقال: "قرار الانسحاب جاء في القضايا التي تتم المحاكمة فيها في القفص الزجاجي، وهي قضايا الدكتور محمد مرسي، الخاصة باقتحام سجن وادي النطرون، وقضية التخابر، وقضية قصر الاتحادية، وجميع القضايا التي يُحاكم فيها قيادات جماعة الإخوان المسلمين في القفص الزجاجي ستشهد انسحابًا هي الأخرى من هيئة الدفاع". 

Facebook Comments