أصدرت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة قاضى العسكر شعبان الشامى، أحكاما بالسجن المشدد 10 سنوات على 20 معتقلا بالقضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ”هزلية كنيسة العذراء” بكفر حكيم بكرداسة، إضافة إلى سجن 3 سنوات لحدثين ورد اسمهما فى القضية.

كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للمعتقلين اتهامات عديدة منها الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائر غير مرخصة وأخرى ممنوع ترخيصها والشروع فى القتل وإضرام النيران عمدًا فى منشأة دينية بكنيسة مريم العذراء بكفر حكيم وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.

والصادر بحقهم حكم السجن 10 سنوات هم “أشرف حلمى، وأحمد عبد الغنى القهاوى، ووائل محمود سعد عبد الرحمن الحمامى، ومحمود رفاعى أحمد عبد الوهاب، ومحمد عبد الستار، ومحمد كفافى، ونصر همام أحمد محمد البرك، وعبد القادر فهيم عبد القادر، ومحمد حبشوت عبده محمد، وحسن عبد العظيم الدسوقى، وحاتم السيد ظريف أحمد أبو العز، وعادل عبد الفتاح محمد عبد السلام، ومحمود سعد عبد المولى، ومحمد صلاح نور الدين، وصبرى محمد سطوحى أبو حنيش، ومحمد سامى همام، وهانى سعد حنفى، وجلال حبشوت عبده محمد، وأحمد محمد أحمد عبد الواحد، وياسر مصطفى القهاوى، وحسام حمدى الكومى طارق شعبان حافظ”

والطفلان الصادر بحقهما حكم السجن 3 سنوات هما “محمود أيمن، وأحمد سعيد”.

Facebook Comments