أعاد المنقلب عبد الفتاح السيسى حديث التفويض من جديد بعد 4 سنوات على مطالبة المصريين التفويض لمحاربة الإرهاب المحتمل.

كرر السيسى الأمر، اليوم الأربعاء، خلال افتتاح اكتشافات “حقل ظهر للغاز” بالمتوسط، بمدينة بورسعيد، قائلا: اللي عايز يلعب في استقرار مصر يموّتني أنا الأول.

وتابع: حقول للمصريين انزلوا تاني ادّوني تفويض قدام الأشرار.. أي أشرار.. لو الأمر استمر كده.. وحد فكر يلعب في مصر وأمنها هطلب منكم تفويض تاني.. لأن هيبقى فيه إجراءات أخرى.. ضد أي حد يعتقد إنه يعبث في أمنها وإحنا موجودين.. أنا ما بخافش غير من ربنا.

وقال مرتعبا “إنا بحذر قوى الشر” وفق حديثه، من الوقوف أمامه، قائلًا: محدش يفكر يدخل معايا في الطريق ده.. أنا مش ببني البلد بالكلام.. ربنا فقط اللى يعلم بلدنا رجعت كده إزاي.

وأضاف، اللي عايز يلعب في استقرار مصر يموتني أنا الأول.. لأني لا مؤاخذة أنا شايف كده كلام.. ها.. احذروا ها.. الكلام اللي اتعمل من 7 أو 8 سنين مش هيتكرر تاني في مصر.. هي مش.. اللي ما نجحش ساعتها. هتنجّحوه دلوقتي.. ده انتم باين عليكم ما تعرفونيش صحيح.. لا والله.. لا والله.. أمنك واستقرارك يا مصر تمنه حياتي أنا.. وحياة الجيش.

السيسي قال أيضًا “محدش يفكّر يا جماعة يدخل معانا في الموضوع ده.. أنا مش سياسي بتاع الكلام.. عمري ما اتكلمت بالطريقة دي.. لكن واضح الناس مش واخدة بالها”.

ولم يكن الأول عن الأشرار، فقد كررها فى جميع خطاباته الانقلابية، نرصد منها ماتوفر لدينا فى هذا التقرير أيضا:

كما تحدث عن الأشرار ومستقبل مصر فى أكاديمة الشرطة

Facebook Comments