وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، استشهاد " 26019" طفلاً على يد الأطراف الرئيسية في سوريا منذ مارس 2011 حتى شهر سبتمبر 2017، وكانت قوات الأسد والميليشيات الموالية لها المتسبب الأكبر بقتل الأطفال، بحسب أنفوغرافيك نشرته الشبكة.

وبلغت حصيلة الضحايا الأطفال على يد قوات الأسد والميليشيات المساندة لها "21451" طفلاً، محتلة المرتبة الأولى بقتل الأطفال، بنسبة بلغت "82.44% من تعداد الضحايا الأطفال الكلي، فيما سجلت القوات الروسية قتل "1417" طفل بنسبة 5.45 %.

وقتل تنظيم الدولة "681" طفلاً، بنسبة 2.62 %، كما قتلت هيئة تحرير الشام 88 طفلاً بنسبة 0.34%، وقتلت فصائل الثوار 934 طفلاً بنسبة 3.59 %، كما قتل "672" طفلاً على يد جهات أخرى بما نسبته 2.58% من مجموع الضحايا.

كما قتلت قوات التحالف الدولي 652 طفلاً بما نسبته 2.50%، وقتلت قوات الحماية الشعبية 124 طفلاً، بنسبة 0.48% من مجموع الضحايا.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، استشهاد "212786" مدنيًا على يد الأطراف الرئيسية في سوريا منذ آذار 2011 حتى شهر أيلول لعام 2017، وتحتل قوات الأسد المرتبة الأولى في قتل المدنيين بنسبة تصل لأكثر من 90%، بحسب انفوغرافيك نشرته الشبكة. 

Facebook Comments