كتب أحمد علي:

دان مركز الشهاب لحقوق الإنسان القبض التعسفي على الشيخ "محمد عزام" إمام وخطيب بأوقاف شمال سيناء، وطالب بمعرفة سبب القبض عليه، كما طالب بالإفراج عنه.

وذكر الشهاب اليوم عبر صفحته على فيس بوك، أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت "عزام" مساء أمس 26 مارس الجاري من مدينة العريش دون معرفة الأسباب، مطالبة بوقف الاعتقال التعسفى الذى يتصاعد يوما بعد الآخر ضمن جرائم الانقلاب بحق مصر وشعبها.

وفى سياق ذو صلة شنت قوات أمن الانقلاب بالجيزة حملت مداهمات فى الساعات الأولى من صباح اليوم استهدفت العديد من منازل المواطنين بناهيا وكرداسة، وكعادتها ارتكبت جرائم المداهمة للمنازل وتحطيم الأثاث وترويع الأهالى دون سند من القانون.

أيضا قالت رابطة أسر المعتقلين فى مدينة منيا القمح بالشرقية، أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت عددا من أبناء المدينة والقرىة التابعة لها خلال الأيام الماضية، بينهم من المدينة كلا من "محمد حسام الدين، محمد محمود الجندى، حسام الدين مصطفى"، ومن قرية ملامس كلا من "رضا أبوالفتوح العزولى، علاء سعد"، ومن قرية العزازية "إيهاب شهاب"، ومن قرية كوم حلين "عاطف أحمد محمود"، إضافة لاعتقال "علاء السيد" من قرية السعديين.

وطالبت الرابطة بوقف نزيف الانتهاكات والاعتقال التعسفى المتصاعد وسرعة الإفراج عن جميع المعتقلين وإطلاق الحريات والعودة لمكتسبات ثورة 25 يناير لإنقاذ البلاد.

Facebook Comments