اضطر أحد موظفي وزارة الكهرباء بالغربية إلى ربط نفسه بالسلاسل في مقر عمله، اعتراضا على ما أكد أنه ظلم يتعرض له من رؤسائه في العمل الذين يضطهدونه منذ 6 أشهر لا يجد فيها ما يأكله أو يطعم أبناءه منذ 6 أشهر، بعد نقله تعسفيا وحرمانه من راتبه، وفقا للفيديو الذي انتشر اليوم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

الموظف أكد أن الظلم الذي يتعرض له يأتي بسبب كشفه تركيب عدادات مخالفة لدى أحد المواطنين، كما قال.
ويأتي احتجاج الموظف في إطار الاحتجاجات العمالية المتزايدة على الظلم المستشري في دواوين الحكومة للموظفين الذين لا يتمتعون برضا رؤسائهم، أو يوافقوهم على الفساد المنتشر بشكل كبير داخل معظم قطاعات الدولة.

وسبق الموظف “الغرباوي” عدد من الموظفين الذين كانوا يلجؤون للانتحار؛ يأسا من الحياة، وتخلصا من الظلم الذي يتعرضون له، أو في محولة للفت الأنظار إلى القهر الذي يمارس عليهم من رؤسائهم.

Facebook Comments