أكد مجلس إدارة النقابة المستقلة للعاملين بهيئة الأوقاف المصرية "منطقة طنطا"، على مطالبهم الخاصة بتحسين أوضاعهم الإدارية والمالية، وتتمثل المطالب في تسعة بنود، هي ضرورة تفعيل وضع الهيئة كهيئة اقتصادية مما يلزم الإدارة بصرف حافز إثابة 550% شهرياً، مساواة بالهيئات الاقتصادية.

كما يطالبون أيضاً بتحويل تعاقد العاملين على بند 2.5 وتثبيت المؤقتين، وضرورة إنشاء لائحة خاصة بشئون العاملين بالهيئة على أن تكون العلاوة الدورية 7% من المرتب الأساسي أسوة بالقطاع العام والهيئات والشركات.

إضافة إلى المطالبة بتشكيل لجنة من خارج المناطق لبحث كشوف المكافآت الخاصة السابقة ومن تحصل على مبالغ دون وجه حق بسبب الوساطة أو قربه من الإدارة، وتوزيع أرباح الشركات الخاصة بالهيئة والأسهم لجميع العاملين بالتساوي على مبدأ العدالة الاجتماعية بين جميع العاملين بالهيئة والمناطق، كما توزع مكافأة التحصيل والمزاد والتي الأساس فيها المناطق وأن تكون نسبة المناطق 25% من ملحقات المساجد.

إلى جانب حصر جميع واضعي اليد من الباطن والتعاقد معهم وزيادة قيمة الإيجار وإثابة العاملين على ذلك لحثهم على العمل للصالح العام، وتطوير المناطق والأقسام ومراكز المعلومات بأجهزة الكمبيوتر اللازمة وتطوير التنمية البشرية بدورات تدريبية للموظفين في مختلف الأقسام والمجلات.

والمطالبة أيضاً بتمليك شقق الإسكان للموظفين عن طريق الهيئة، كما كان متبع في هيئة الأوقاف بدفع 15% من المبلغ مقدم والباقي يقسط للهيئة على 25 عاماً بدون فوائد، وذلك تخفيفاً على العاملين ومراعاة لظروفهم، وتوفير ميزانية خاصة لأعمال الصيانة للأدوات المكتبية والهندسية والأجهزة بمختلف الأقسام اللازمة للعمل.

Facebook Comments