كشف نادي نجيب، عضو شعبة المشغولات الذهبية بغرفة القاهرة التجارية، عن أسباب تراجع أسعار الذهب بالسوق المحلي خلال الفترة الماضية ووصول سعر الجرام 21 إلى 602 جنيه.

وقال نجيب، في تصريحات صحفية: إن “الإقبال على شراء الذهب ما زال ضعيفًا على الرغم من استقرار الأسعار عند سعر منخفض عن بداية العام، مشيرا إلى أن سبب تراجع الأسعار يرجع إلى ضعف الإقبال وتراجع القوى الشرائية خلال الفترة الأخيرة، مما أثر على مبيعات سوق الذهب.

وأضاف نجيب أن “قطاع الذهب من أهم القطاعات التجارية والرواج والانتعاش بداخلها يعنى انتعاشا ورواجا في القطاعات الاخرى في السوق”، معربا عن أمله أن يرتفع الاقبال قبيل العيد لتحقيق بعض الرواج والانتعاش.

وكانت أسعار الذهب في مصر قد تراجعت، اليوم الثلاثاء، بقيمة جنيهين، وسجل سعر عيار 21 حوالي 602 جنيه للجرام، فيما سجل سعر عيار 18 حوالي 516 جنيها، وسجل سعر عيار 24 حوالي 688 جنيها للجرام، وسجل سعر الجنيه الذهب حوالي 4816 جنيها.

Facebook Comments