كتب- أحمدي البنهاوي:

شارك العديد من النشطاء والإعلاميين والمحليين السياسيين، في هاشتاج #القايمة_مرفوضة" للتعبير عن رأيهم في التداعيات اليومية لحملة أبوظبي والرياض ضد قطر، والتي رشح عنها تسريبا لنحو 13 شرطًا خليجيًا، وضعوها في لائحة جديدة، تشبه قائمة الإرهاب التي وضعوها قبل أسابيع.

 

ومن شروط اللائحة؛ إغلاق قناة الجزيرة والقنوات التابعة لها، بل وقنوات رفض افنقلاب ودعم الشرعية المصرية، متهمين قطر بتمويلها بشكل غير مباشر، والأخطر المطالبة بإغلاق القاعدة التركية التي أنشئت قبل اشهر في قطر.

وخلص محللون إلى أن بلوغ قعر الأزمة لا يزال مبكرا، ففي كل يوم تطالعنا تطورات جديدة لم تكن تخطر على بال أو ترد في حساب، كما هو الحال مع لائحة الشروط الـ13 التي جرى تسريبها ليل أمس.


درجة الدناءة

 

المحلل السياسي الجزائري محمد العربي زيتوت قال: "وصلت بهم الدناءة إلى درجة أن يطالبوا بغلق #الجزيرة وأخواتها..وهم الذين لديهم عشرات القنوات التي تقدس حكاما ثبت أنهم سفهاء خونة #القايمه_مرفوضه".

وأضاف في تغريدة تالية: "المطالب هي دعوة قطر لإستسلام كامل… خضوع مطلق…وكأنها هزمت في حرب  ..يبدو أن ترمب العنصري قد نفخ نفوسا خبيثة نفخا غير مسبوق".

 

أما الناشطة المصرية جاسمين فوزي فكتبت "مطالب واملاءات وتسلط ووصاية مرفوضة..مش فاضل غير يضموا قطر لممتلكاتهم..ويعلنوها ولاية تابعة لآل سعود وعيال زايد..وكأنه استعمار. 

Facebook Comments